أخبار عاجلة
نحو صحافة وطنية قادرة على مواجهة التحديات الراهنة

نحو صحافة وطنية قادرة على مواجهة التحديات الراهنة

 

بقلم/ نعيمة التواتى

تعد الصحافة أهم قناة اتصال جماهيري يرتوي منها المتلقي زاده اليومي ما يحيط بعالمه من أحداث وأخبار ومعلومات وعلى الرغم من التطور الهائل في تقنية المعلومات وتكنولوجيا الاتصالات إلا أن الصحف الورقية مازالت فارضة نفسها بقوة في المجال الإعلامي لأنها تقدم معلومات تفصيلية لاتستطيع أية برمجة إعلامية أخرى تداولها وتقديمها بالشكل المفصل الأمثل لها.

ونحن نحتفي اليوم بذكرى اليوم العالمي للصحافة تعود الذاكرة سنوات لتقول إن المشهد الصحفي في ليبيا يعاني من الركود والجمود وغياب صدور صحف مستقلة ترتقي إلى مستوى الطموح لابد أن تشجع الدولة صدور صحف مستقلة لمساحة أكثر للإبداع وفرز القدرات وهامش أكبر من الحرية وللتخلص من فكرة تلميع الحكومات.

في ضوء ما يتعرض له الصحافيون اليوم من خطف وامتهان واحتجاز في محاولة لتكميم الأفواه وتضييق الخناق على صوت الصحفي في غياب النقابة

كجسم يدافع ويناضل من أجل رفع مكانة الصحفي.

لقد وصلت الانتهاكات إلى حد مفجع حيث تعرضت المرأة الصحفية إلى التهديد والازعاج في ظل تحديات سياسية مقيتة دفع ثمنها ضحايا المرحلة.

ما يحتاجه الصحفي في ليبيا منح حقوقه المسلوبة فقد هيمنت لقمة العيش على تفكير الصحافيين في ليبيا ويتم استغلال العديد منهم لخدمة أجندات عبر وكالات ومنظمات.

وللارتقاء بصحافة قادرة على مواجهة تحديات المرحلة ضرورة رفع مكانة الصحفي وتفعيل النقابة وتشجيع الصحافة المستقلة وغير ذلك فنحن ندور في حلقة مفرغة.

هل من مجيب ؟

عن samar salem

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: