أخبار عاجلة

أخبار

الدولية للهجرة تكشف عن أولوياتها في ليبيا

 

أكد رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في ليبيا عثمان البلبيسي، أن أولوية مهمة البعثة في ليبيا تنطلق من حماية هؤلاء المهاجرين وغيرهم في البلاد، وذلك من خلال تأمين الهجرة عبر ليبيا وتنظيمها، لافتًا إلى أنّ تسجيل «حالة وفاة واحدة سواء في الصحراء أو في البحر تمثّل خسارة فادحة بالنسبة إلينا».

وأوضحت المنظمة في بيان لها اليوم الجمعة، إن حفرة عميقة في الطريق تسببت في تحطم شاحنة المهاجرين، إضافة إلى أنها كانت تحمل ما يتجاوز حمولتها، الأمر الذي تسبب في فقدان توازنها وانقلابها، ومن بين هؤلاء المهاجرين قرابة 138 مهاجرًا من إريتريا وينحدر أصل البقية من الصومال وإثيوبيا.

وبين التقرير أن هذا كان يعد نقطة عبور لمسار هجرة ويُستخدم بكثرة للوصول للمدن الساحلية، وقد كان المهرّبون ينقلون مجموعة من المهاجرين من السدّادة إلى ترهونة.

وذكرت المنظمة أن من بين الضحايا الـ19 يوجد 4 أطفال وامرأة واحدة والبقيّة رجال، فيما ضمّ عدد الجرحى 10 أطفال و9 نساء و30رجلاً. فيما ذكرت المنظمة أنّ المهرّبين نقلوا عديدًا من المهاجرين المصابين إلى مكان غير معروف.

يشار إلى أن تقرير شهر ديسمبر الذي أصدرته وحدة تتبع النزوح التابعة للمنظمة الدولية للهجرة، ذكر أن هناك أكثر من 621 ألف مهاجر في ليبيا، لكنّ الأرقام الحقيقية تُقدّر بما يفوق 700 ألف مهاجر ينحدر أغلبيتهم من مصر والنيجر وتشاد.

وعلى الرغم من سوء المعاملة الذي يعانى منه العديد من المهاجرين إلا أن المنظمة الدولية للهجرة أكدت أن الأولويّة القصوى تظل مركزة على إنقاذ حياة المهاجرين والحدّ من تنقلات الأفراد غير الشرعية وغير الآمنة على امتداد المسار المركزي للبحر الأبيض المتوسط، وعلى كسر قبضة المهرّبين والمتاجرين بالبشر وتحديد الفئات الضعيفة والأشخاص الأكثر عرضة للخطر في جميع مراحل عملية الهجرة ومد يد العون إليهم، فضلًا على تحسين ظروف عيش المهاجرين العالقين في ليبيا.

وأشارت المنظمة إلى أنها تقدم دعمًا إنسانيًا إلى المهاجرين الموجودين في ليبيا، في الوقت الذي تدعو فيه إلى تحسين مساعدة المهاجرين وجميع الفئات الأخرى وتوفير الحماية لها على المدى الطويل.

الملف الليبي على طاولة المباحثات المصرية الفرنسية

 

ناقش وزير الخارجية المصري سامح شكري مع وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي تطورات الاوضاع في ليبيا.

وقال المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم الوزارة أن شكري تحدث خلال اللقاء الذي جرى اليوم الجمعة، على هامش مشاركته في مؤتمر ميونيخ للأمن، عن تقييم مصر ورؤيتها لمسار العملية السياسية في ليبيا والجهود التي تبذلها للمساعدة في توحيد الجيش الليبي.

وتطرقت المباحثات لجهود كل من مصر وفرنسا في محال مكافحة الارهاب، حيث أبدي وزير الخارجية اهتمام مصر بتعزيز التعاون القائم بين مصر وتجمع G5 Sahel، لاسيما اتصالاً بقوة مكافحة الإرهاب الوليدة التابعة له، منها إلى حرص مصر على المشاركة في مؤتمر بروكسل للمانحين المقرر عقده في 23 فبراير، فضلاً عن اهتمام بلاده بعضوية الآلية التنسيقية التي تم إنشاؤها في بروكسل مؤخراً لإدارة التمويل والمساعدات المقدمة إلى القوة من الشركاء الدوليين.

البعثة الأممية تجدد حرصها على التواصل مع مختلف الأطراف الليبية

جددت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا تأكيدها على سعيها للتواصل مع كافة الأطراف في ليبيا، لإنجاح العملية السياسية، والانتقال إلى مرحلة اليقين، من خلال إطار دستوري، وإجراء انتخابات حرة ونزيهة، تتسم بالصدقية، والسعي الحثيث نحو تحقيق المصالحة.

ودعت البعثة إلى ضرورة تقديم المصلحة الوطنية العليا فوق كل الاعتبارات، وإعلاء قيم التسامح، وتوحيد الصفوف، والإسهام الفاعل في مسيرة البناء والتنمية.

السفارة البريطانية تكشف عن مساهمتها في إزالة الألغام بليبيا

كشفت السفارة البريطانية لدى ليبيا عن مساهمتها في عمليات إزالة الألغام والحد من أخطارها في ليبيا.

وقالت السفارة في تغريدة لها بموقع “تويتر” انها ” تفخر بالمساهمة في إزالة والتقليل من أخطار الألغام في ليبيا”، وتابعت “هذا المشروع (إزالة الألغام) جزء من برنامج واسع يعمل على بناء القدرات الليبية والتوعية والحد من أخطار الألغام ومخلفات الحرب في ليبيا”.

الملف الليبي على طاولة مباحثات أممية ألمانية

 

 

ناقش المبعوث الاممي الى ليبيا غسان سلامة مع وزير التعاون الاقتصادي والتنمية الألماني جيرد مولر تطورات الأوضاع في ليبيا.

جاء ذلك خلال لقاء جرى على هامش مؤتمر ميونخ للأمن وتركز النقاش على الأوضاع في ليبيا”.

وقالت البعثة في تدينة على صفحتها على فيسبوك إن سلامة أعرب خلال اللقاء “عن تقديره لتعاون ودعم ألمانيا لليبيا”.

وكان سلامة التقى على هامش المؤتمر أيضا المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودة، لبحث عدد من القضايا المتعلقة بمكافحة الإفلات من العقاب وارتكاب الجرائم الوحشية في ليبيا.

سيالة يبحث تطورات الوضع في ليبيا مع بيكر

 

ناقش وزير الخارجية المفوض بحكومة الوفاق غير المعتمدة، مُحمد الطاهر سيالة، مع السفير فرانك بيكر السفير البريطاني الجديد، تطورات الوضع في ليبيا.

وتطرق الجانبان خلال اجتماعهما أمس الجمعة بِمطار معيتيقة الدولي بالعاصمة طرابلس، مَسألة إعادة الإعمار في ليبيا، والجُهود الدُولية الرامية لإحلال الاستقرار والأمن، وتجديد فرص الازدهار للشعب الليبي.

بريطانيا تقترب من الأموال المجمدة الليبية وتستغل حادثة الجيش الأيرلندي.

 

الساعةخاص

أكدت صحيفة «ذي إندبندنت» البريطانية فى تقرير مطول لها امس بأن مجلس اللوردات بالبرلمان البريطاني في طريقه للموافقة على مشروع قرار، بشأن تعويضات لضحايا هجمات الجيش الجمهوري الأيرلندي التي استخدمت فيها أسلحة وذخائر ليبية.وأوضحت الصحيفة إن حملة تدعم ضحايا الهجمات تسعى للحصول على تعويضات لذويهم، وإنها تلقى زخمًا الأيام الجارية وسط غضب متصاعد تجاه تعامل وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون مع ملف تلك القضية.وأوضحت أن مجلس اللوردات – أحد مجلسي البرلمان البريطاني- أوشك على إقرار تشريع لإنشاء صندوق تعويضات لأسر البريطانيين ضحايا الهجمات، معتمدًا على الأصول الليبيةالمجمدة في بريطانيا.وأضافت الجريدة أن تمرير مجلس اللوردات للتشريع سيمثل مصدر إحراج كبير لجونسون الذي أثار غضب البريطانيين برفضه إنشاء صندوق للتعويضات، على الرغم من وصفه مساعدة أسر ضحايا الهجمات سابقًا بأنها «أولوية قصوى». وقال أحد منتقدي جونسون إنه بدلًا من دعم عائلات الضحايا فإن الوزير عمد إلى عقد لقاءات مباشرة بينهم وبين ووزير ليبي وتركهم «يعيلون أنفسهم». وذكرت جريدة «ذي إندبندنت» أن مشروع قانون بشأن التعويضات من المقرر أن يمرره مجلس اللوردات بعد غدٍ الأربعاء، مضيفة أنه عقب ذلك سيجري إرسال مشروع القانون إلى مجلس العموم البريطاني، مما سيمثل ضغطًا كبيرًا على الوزراء لدعم المشروع لاتخاذ خطوات لاستخدام بعض أصول القذافي المجمدة.وأشارت إلى أنه في حال التوصل إلى حل سياسي في ليبيا وتوحدت الفصائل والمجالس المتنافسة، فإن ليبيا ستُقدم مشروع قرار لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لفك تجميد أصول القذافي، لافتة إلى أن جونسون سبق وقال إنه سيرفض استخدام حق بريطانيا للنقض في مجلس الأمن لمنع الإفراج عن الأموال المجمدة ما لم يجر دفع التعويضات. وأضاف: «هناك مليارات الجنيهات من الأصول الليبية مجمدة في البنوك بما في ذلك 9 مليار جنيه إسترليني في لندن ويجب أن نسعى إلى (إبرام) اتفاق لاستخدام تلك الأموال لدفع هذه التعويضات»، مشيرًا إلى أن مجلس الأمن سيناقش هذا الأمر وأن المملكة المتحدة عليها استخدام حق الفيتو حال حاجتها لذلك.وقالت ناطقة باسم وزارة الخارجية البريطانية، في تصريح إلى «ذي إندبندنت»، إن «الحكومة تأمل في أن ترى حلًّا عادلًا لكل ضحايا إرهاب الجيش الجمهوري الأيرلندي الذي دعمه القذافي».

الرئاسي: الأحد عطلة رسمية بمناسبة ذكرى ثورة فبراير

أصدر المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني قرارا يقضي باعتبار يوم الأحد 18 فبراير عطلة رسمية بمناسبة الذكرى السابعة لثورة 17 فبراير، “في كافة هيئات الدولة والمؤسسات العامة، على أن يراعى في ذلك المرافق والإدارات ذات الخدمات الإنسانية والأمنية الحيوية والعاجلة، مع حفظ حق العاملين بها على الحصول على عطلة في الأيام اللاحقة”.

الدورة التدريبية الثالتة لنزلاء مؤسسة معيتيقة للإصلاح والتأهيل

انطلقت بالمعهد المتوسط للمهن الشاملة امعيتيقة الدورة التدريبية التالثة للتدريب و التعليم حيث ضمت الدورة اربع تخصصات تدريبية شملت ميكانيكا السيارات و التبريد و التكييف و تخصص الحدادة و اللحام إضافة الى قسم آلبي في سي و استمرت هذه الدورة  مدة ثلاثة أشهر واستهدفت 80 متدرب  من نزلاء مؤسسة الإصلاح و التأهيل طرابلس الرئيسية و يعتبر المعهد المتوسط للمهن الشاملة امعيتيقة أحد المعاهد الفنية التابع للهيئة الوطنية للتعليم الفني والتقني و يتحصل المتدرب بعد انتهاء الدورة على شهادة متدرب معتمدة من الهيئة الوطنية للتعليم الفني و التقني و يعتبر هذا  المعهد هو الأول من نوعه داخل ليبيا  حيت انه داخل مؤسسة و جميع متدربيه من نزلائها.

الجديد في ملتقى لم الشمل ..

 

كتبت/ هند التواتي

ضمن سلسلة اجتماعاتها التنسيقية و آخر مستجداتها عقدت مجموعة الاعلاميين و الصحفيين باللجنة التحضيرية لملتقى لم الشمل اجتماعا دوريا بمقر هيئة دعم وتشجيع الصحافة بحضور رئيس الهيئة وعدد من الاعضاء المندرجين ضمن اللجنة و ضيوف شرف الاجتماع من ترهونة و الجبل …

الاجتماع عقد لمناقشة النقاط و الترتيبات الأساسية و بعض التفاصيل لبدء العمل الفعلي والميداني لانعقاد الملتقى حيث تم فيه طرح العديد من المحاور و النقاط منها :

الاتفاق على إيفاد عدد من أعضاء اللجنة والمشهود لهم بالكفاءة المهنية والعلاقات الطيبة إلى المنطقة الشرقية للتواصل مع إعلامييها وصحفييها وكل من يمكنه المساهمة في إثراء و إنجاح الملتقى ..

التواصل مع مكاتب الهيئة و فروعها بمختلف مناطق ليبيا لإبلاغهم بموعد و مكان انعقاد الملتقى وحصر المشاركين منهم ..

المدة الزمنية الكافية لانعقاد الملتقى و الوصول لأفضل نتائج ممكنة دون التقصير أو الاطالة ..

التنسيق مع وسائل النقل الداخلية من شركات طيران و حافلات لنقل المشاركين من و إلى مكان انعقاد الملتقى ..

وكان النقاش فيها تفصيليا من قبل أعضاء اللجنة كما أثرت بعض المداخلات النقاش و سلطت الضوء على أمور مهمة من شأنها أن تظهر الملتقى في أفضل صوره ..

وحددت اللجنة في ختام اجتماعها الخميس موعدا لاجتماعها القادم والذي سيتحدد من خلاله مكان انعقاد الملتقى و موعده النهائي لاتخاذ الاجراءات بالخصوص ..

مما تجدر الاشارة له في نهاية الخبر هو المداخلة المميزة جدا للإعلامية القديرة “فريدة طريبشان” بصفتها من أعضاء اللجنة التحضيرية للملتقى والتي كانت في منتهى المهنية والعذوبة حيث ركزت من خلالها على ضرورة اختيار المكان الملائم الذي يعكس الروح الايجابية ومعاني المصالحة التي يهدف لها الملتقى وليكون عامل مهم ومساعد في نجاح فعاليات الملتقى .