أخبار عاجلة

الرئيسية

(صباح ساخن بالمؤتمر الوطني العام الليبي بسبب جولة الحوار القادمة) 

(صباح ساخن بالمؤتمر الوطني العام الليبي بسبب جولة الحوار القادمة)

أكد مصدر بالمؤتمر الوطني العام الليبي خبر استقالة “صالح المخزوم” النائب الثاني لرئيس المؤتمر.
وقال المصدر –وهو عضو بالمؤتمر طلب حجب اسمه- أن “استقالة المخزوم جاءت لكي لا يتعارض وجوده مع توقيع رئيس حزب العدالة والبناء صوان على اتفاقية المسودة، بحكم أنه من أعضاء الحزب”.
وكانت مسألة تعارض وجود المخزوم في لجنة الحوار، مع توقيع مسودة الحوار من قبل رئيس حزب العدالة والبناء سبق وأن طرحت للنقاش في جلسة الثلاثاء الماضي للمؤتمر، وأوضح العديد من الأعضاء رفضهم لتعارض شخصيات لجنة الحوار مع قرارات أحزابها.
وأكد عضو المؤتمر أن وطنية صالح المخزوم ليست محل للنقاش أو التشكيك وموقفه هذا جاء ليلغي أي تعارض أمام لجنة الحوار مع الموقف الرسمي لحزبه.
وفي ذات سياق متصل قال عضو المؤتمر الوطني “أبو القاسم اقزيط” –الذي أكد خبر استقالة المخزوم- إن هناك تباينا حادا في المواقف داخل المؤتمر حول مسألة الذهاب لجولة الحوار التي ستنطلق غدا الخميس في الصخيرات المغربية.
وقال اقزيط في تصريح هاتفي صباح اليوم إن لجنة الحوار بكاملها (أربعة أعضاء) تصرّ على المشاركة في الجولة، بما يتعارض مع تمسك رئيس المؤتمر نوري أبوسهمين، بل إن –والكلام لقزيط- عضوي اللجنة “عمر حميدان” و “محمد امعزب” يصران على الذهاب والتوقيع على المسودة أيضا.
وفي آخر التطورات داخل المؤتمر قالت مصادر مطلعة أن رئيس كتلة العدالة والبناء بالمؤتمر “نزار كعوان” هدد بالانسحاب بالكتلة من المؤتمر إذا لم يستجيبوا للذهاب.
وحول هذا الخبر علق اقزيط أن كتلة العدالة والبناء ليست متماسكة حول هذا الموضوع، لكن الموقف الشخصي لكعوان أكثر حدة من ذلك، رغم أنه لم يشاهده اليوم ليؤكد منه الخبر بنفسه.
وقال اقزيط إن المؤتمر سيجتمع عند منتصف النهار هذا اليوم ليحسم أمره في المشاركة من عدمها.